RapeLay: لعبة اغتصاب افتراضية

لعبة فيديو يابانية، كانت تتضمن اغتصاب نساء، تم منعها بعد ثلاث سنوات من إنتاجها وذلك بعد احتجاج عالمي من قبل مجموعات نسائية.

الحالة

حالةفي عام 2006، قامت الشركة اليابانية »إيلوجن سوفت« بإطلاق لعبة الفيديو RapeLay. الهدف من اللعبة هو القيام مراراً باغتصاب أم وبنتيها الشابتين الصغيرتين، وإجبارهم على القيام بالإجهاض إن أصبحن حوامل. وفي حين أن اللعبة تم نشرها محلياً فقط، فإنها انتشرت بسرعة حول العالم عبر الإنترنت.

عام 2009 بدأت المنظمة النسوية الأميريكية »إيكواليتي ناو« بحملة ضغط من أجل أن يتم منع اللعبة، وقد دعم هذه الحملة عدد من مجموعات حقوق النساء في بلدان عديدة من ضمنها المملكة المتحدة وأوستراليا. بالتالي، حظيت اللعبة بتغطية إعلامية تدين العنف المصوّر ضد النساء. وفقط بالاستجابة لاهتمام إعلامي عالمي، بعد ثلاث سنوات من إطلاق اللعبة، شرعت مجموعات ووسائل إعلام يابانية محلية بحملة ضغط. قام الباعة اليابانيون طوعياً بإزالة اللعبة من رفوفهم، ولاحقاً لذلك، قامت »هيئة أخلاقيات برمجيات الكومبيوتر«، وهي مؤسسة يابانية مستقلة متخصصة بتقييم ألعاب الكبار، بمنع كافة ألعاب الكومبيوتر التي تحتوي على عنف جنسي.

رأي الكاتب

لعبةRapeLay منفّرة لأن النساء يغتصبن حصراً بهدف الحصول على المتعة عبر إذلالهن. اللعبة يجب أن لا تكون قد أنتجت أو بيعت أبداً لذلك السبب. هل يجب منع ألعاب كهذه بموجب القانون؟ في حالة هذه اللعبة تولت مؤسسة رقابة مستقلة الاستجابة للضغط الشعبي وحظر اللعبة. إن مجتمعاً مدنياً واعياً، نشيطاً وعليماً يمكن أن يكون وسيلة أفضل للتحكم بمحتوى وسائل الترفيه من القانون الذي يمكن أن يكون مقيداً وغير مستجيب إلى حد كبير. في الوقت نفسه، لا يمككنا دوماً الاعتماد على المجتمع المدني للتعرف إلى الانتهاكات بحق الأفراد والجماعات والتصرف إزاءها- التاريخ مليء بالأمثلة حيث فشل هذا الأمر. شخصياً، اجد أنه من الصعوبة القول إذا ما كان الحظر القانوني في هذه الحالة سيكون ملائماً.

- مجهول

قراءة المزيد:


تعليقات (5)

تمت الترجمه الآلية بواسطة «مترجم جوجل» الذي يقدم المعنى العام لما قاله المشارك. إلا أن هذه الترجمة لا يمكن الاعتماد عليها لإعطاء المعنى الدقيق والطف في الترجمة. الرجاء أخذ ذلك في الاعتبار.

  1. The game should not have been published initially. RapeLay is discriminating towards women as it creates the interpretation that woman are a source of sexual entertainment. The game also establishes an attitude that raping women and forcing them to abort is tolerable. In real life, by committing such felony, one could be facing a sentence that could last from 20 years to a lifetime, however in the game, the protagonist committing the criminal offence does not receive any retribution. Having said that, if a game such as this one has been published, the government should take action and distinctly ban it. The manner in which this game is portraying abortion is highly disturbing as it comes across as entertainment to users. By allowing RapeLay to be played, a message to the future generations is being sent saying that violating women rights such as sexual abuse to be respectable.

  2. تعليقك في انتظار المراجعة.

    That’s the most absurd and immoral game I have never heard before. It clearly induce people to do such crime. In our age, especially for children really affecting by video games. Therefore, video games which include violence and sexual immoral behaviours should be banned immediately. That’s no funny or entertainment this kind of games. It directly influence society as a harm way.

  3. تعليقك في انتظار المراجعة.

    Author opinion is understandable if he has same opinion on virtual murder/war games. I personally believe no modern country should ban rape/murder/war games, or whatever most sickening games for you. Because most people can distinguish virtual world from real world. If some people cannot, it is problem of their mental health, not of games.

  4. As a grown human being, it is really embarassing that most if not all the entertaining stuffs include some sort of violence. I am not saying that having some level of violence for bigger desire to enjoy such platform is bad but I am appalled by the fact that few game developers out there try to make games that express positive ideas rather than beating, shooting or killing. Furthermore, there are clear cases that these games become models of copycat crimes. I strongly think we should regulate such games like this.

  5. تعليقك في انتظار المراجعة.

    Edino prav je, da so igro prepovedali! Kako se lahko sploh kdo spomni, da bi ustvaril igro, katere cilj je posiljevanje žensk?!

  6. In this case, the game itself is encouraging the violation of basic human rights and dehumanizing two groups of people: women and children. I believe strongly in free speech and freedom of expression, but this game goes beyond those freedoms. It was designed for a specific population and it’s content promulgates hatred and violence toward a specific group.

  7. تعليقك في انتظار المراجعة.

    There is not the kind of appropriate game for anybody, doesn’t matter how old is the people that is playing that .Games are supposed to be fun and make you feel good to be playing , they are not supposed to be like that .

  8. تعليقك في انتظار المراجعة.

    A law would definitely have some negative outcomes and mixups, banning games that might be appropriate. This game particularly is gross to me. It should have never been created in the first place; what is stopping a disturbed teenager from trying to explore the reality instead of playing just a virtual representation of such a horrible act?

    • What’s to stop a disturbed teenager from trying to explore the reality of murder instead of playing just a virtual representation of such a horrible act?

  9. تعليقك في انتظار المراجعة.

    I agree with the author’s comment that the game should never have been produced. Rape can never be considered a game because of its violence. I think a legal ban is entirely appopriate.

    • Censorship by the government is prohibited by the Constitution.

      I don’t think a legal ban is better than regulation of the civil committee.

اترك تعليقاً بأية لغة

إضاءات

اسحب إلى اليسار لتصفح جميع الإضاءات


«مناظرة حول حرية التعبير» هي مشروع بحثي تحت رعاية برنامج داريندورف لدراسة الحرية في كلية سانت أنتوني بجامعة أكسفورد. www.freespeechdebate.ox.ac.uk

جامعة أوكسفورد